التخطي إلى المحتوى
صحة النواب تطالب بتسريع تطعيم المواطنين بلقاح كورونا مع دخول الموجة الرابعة



كتبت- صفاء عصام الدين:


نشر يوم الاثنين 23 أغسطس 2021 – 11:21 مساءً | آخر تحديث: الإثنين 23 أغسطس 2021 – 11:21 مساءً

العماري: المخاوف من الفيروس ومتحول الدلتا “مشروعة” .. وشبكة الأنباء الإنسانية (إيرين): يجب أن نكون حازمين في تنفيذ عقوبات عدم ارتداء الأقنعة

شدد أعضاء لجنة الشؤون الصحية بمجلس النواب على ضرورة تسريع وتيرة تلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا ، مؤكدين أهمية اللقاح في مواجهة الفيروس والحد من انتشاره في ظل دخول مصر الموجة الرابعة من اللقاح. الفيروس بحسب تصريحات مستشار رئيس الجمهورية الدكتور محمد عوض تاج الدين.

وثمن النواب دور الدولة في حملات التطعيم التي بدأتها في المدارس والجامعات قبل بداية العام الدراسي تمهيدا لعودة الدراسة إلى مسارها الطبيعي ، مشيدين بدور الوزارة في توفير اللقاحات والتنويع. مصادرهم.

وقال النائب محمد العماري ، إن الابتعاد الاجتماعي وتسريع التطعيمات من أهم العوامل للحد من خطر الموجة الرابعة ، مشيداً ببدء تنظيم حملات تطعيم للمعلمين وفرق العمل في المدارس والجامعات وغيرها من أماكن العمل التي تشهد ازدحاماً. والتجمعات.
وأضاف لـ “الشروق”: “المخاوف من الفيروس وطافرة الدلتا مشروعة. نحن أمام رهاب شرعي لكن لا يجب المبالغة فيه ويجب الالتزام بالمباعدة الاجتماعية والأقنعة والتعقيم والسرعة. من أخذ اللقاح “.
وحول جاهزية المستشفيات ، أوضح: “تمت التجهيزات والاستعدادات ، لكن في حالة تفشي الوباء وانتشاره لا يمكن توقع الأعداد ، لكننا نتخذ الاحتياطات من خلال توفير الأسرة وأجهزة التنفس وغرف العناية المركزة”.
من جهتها ، قالت النائبة إيرين سعيد ، إن الاستعداد للموجة الرابعة يختلف عن الأوقات السابقة ، وأن دور اللقاحات في مقاومة الفيروس وتقليل الأعراض والحد من انتشاره ، مثمنة دور وزارة الصحة في توفير اللقاحات المختلفة. مثل “Johnson & Johnson و AstraZeneca بالإضافة إلى اللقاح الصيني المحلي”. صُنع بواسطة “Sinovac”.
وتابعت لـ “الشروق”: “من ناحية توفير اللقاح ، نحن نعمل بشكل جيد ، ونسير في طريق موازٍ تمامًا للدول المتقدمة” ، مؤكدة صحة القرارات التي تتخذها الدولة لإلزام العمال. في المدارس والجامعات لتلقي التطعيم ، وجاء القرار في الوقت المناسب ”، داعيا الدولة إلى العودة إلى الحزم في تنفيذ عقوبات مخالفة ارتداء الكمامة ، والإجراءات الاحترازية المقررة.
وبشأن بدء الدراسة في أكتوبر المقبل ، قالت إيرين إن القرارات تتخذ حسب الوضع الوبائي ولا داعي للاستعجال ، مضيفة: “يجب على المعلمين ومسؤولي الرعاية في المدارس متابعة التزام الأطفال بالتعقيم وغسل اليدين باستمرار. “
وأكدت شبكة الأنباء الإنسانية (إيرين) أن زيادة مخصصات وزارة الصحة في الموازنة العامة للدولة يساعد على رفع جاهزية المستشفيات ، مشيرة إلى أن هيئة المشتريات الموحدة ساعدت خلال الفترة الأخيرة في توفير المستلزمات المطلوبة في المستشفيات لمواجهة الوباء.

وقال وكيل لجنة الشؤون الصحية محمود أبو الخير: “نحن نقدر دور وزارة الصحة في الفترة الماضية ، وكان هناك تعاون في أكثر من موضوع” ، لافتاً إلى دور الوزارة. بعد أزمة محافظة سوهاج في الموجة الثالثة ، رفع كفاءة المستشفيات وزيادة عدد الأسرة بشكل جيد.

ودعا أبو الخير إلى زيادة التطعيمات للحد من انتشار الفيروس وتقليل الأعراض ، وتابع: “يجب الإسراع باللقاحات أكثر ، وتخصيص المزيد من المراكز لتوفير اللقاحات لتسريعها وتقليل الازدحام وتقليل الازدحام”. اكتظاظ مراكز التطعيم ”، داعياً إلى تطبيق عقوبات على عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

التعليقات

اترك رد