التخطي إلى المحتوى
وزير القوى العاملة: إعداد قواعد بيانات العاملين بالخارج للتأمين عليهم






تاريخ النشر: الأربعاء 18 أغسطس 2021 – 11:15 صباحًا | آخر تحديث: الأربعاء 18 أغسطس 2021 – 11:15 صباحًا

التقى وزير القوى العاملة محمد سعفان ، اليوم الأربعاء ، بمكتبه في الديوان العام بالوزارة عادل حنفي نائب رئيس الاتحاد العام للمصريين بالخارج بالمملكة العربية السعودية. لبحث سبل التعاون بين الوزارة والاتحاد فيما يتعلق بمتابعة أوضاع العمال المصريين ، ودور مكاتب التمثيل العمالي في السفارات والقنصليات المصرية بالخارج ، في توفير الرعاية والحماية للعمالة المصرية ، وكذلك توفير فرص العمل اللائق.

وأشاد نائب رئيس الاتحاد العام في بداية الاجتماع بدور مكاتب التمثيل العمالي خلال الفترة الأخيرة في رعاية حقوق العمال المصريين ، واستعادة حقوقهم ورعاية مصالحهم ، والتغلب على والمشكلات التي يواجهونها ، مؤكدين أن جهود الملحق العمالي واضحة ولا يمكن إنكارها.

وأشار إلى أن هناك تغييرا جذريا في رعاية العمالة المصرية ، وأن هناك حاليا تعاونا بين هذه المكاتب والجالية المصرية في السعودية في إيجاد الحلول المعتادة للمشكلات التي تواجه العمالة هناك ، باعتبارها الحلول الأسهل والأقرب إلى معهم. وأعرب عن شكره وتقديره لوزير القوى العاملة على الجهود التي يبذلها لتطوير عمل مكاتب التمثيل في الخارج لإعادتها إلى الصورة التي هي عليها الآن.

وطالب نائب رئيس الاتحاد العام بضرورة استكمال قواعد البيانات الخاصة بالعاملين المصريين بالخارج لتقديم الخدمات لهم ، وإعادة طرح فكرة التأمين على العاملين المصريين بالخارج.

وأكد أنه سيعرضه على الجالية المصرية في السعودية لما يجلبه من مزايا للعامل وأسرته في حالة الوفاة.

وأوضح حنفي أن الاتحاد سيبقى درعًا وقائيًا لحماية ورعاية المصريين في الخارج بالتعاون مع مكاتب التمثيل العمالي ، كما سيظل داعمًا لجهود القيادة السياسية المصرية للنهوض ببلدنا الحبيب ورعاية العمالة المصرية بالخارج.

من جانبه قال وزير القوى العاملة إن فكرة تأمين العمالة المصرية بالخارج من خلال وثيقة سبق اقتراحها لتغطية حالة الوفاة – لا قدر الله – إذا حدث المؤمن عليه أثناء إقامته في أي دولة أجنبية أو أثناء وجوده. كان في مصر خلال فترة الإجازة ، خلال فترة التأمين ، وكذلك أي إصابة جسدية نتيجة حادث ، تشير إلى أن التأمين يمتد ليشمل حالات الوفاة بحادث ، والعجز الكلي أو الجزئي الدائم ، وتكاليف التحضير و نقل الجثمان في حالة الوفاة ، وتكاليف العودة المفاجئة للمؤمن له نهائياً بسبب إلغاء العقد أو الفصل التعسفي.

وأوضحت وزارة القوى العاملة أنه يجري خلال المرحلة الحالية إعداد قواعد بيانات للمصريين العاملين بالخارج من خلال مبادرة “سجل نفسك” عبر بوابة وزارة القوى العاملة المصرية.

وأوضح أن هذه المبادرة تتيح لجميع أجهزة الدولة المصرية الاطلاع على احتياجات المصريين في الخارج ومساعدتهم على إزالة أي عقبة أمامهم وتسهيل الاتصال السريع بهم ، مع التأكيد على أن السفارات والقنصليات ومكاتب العمل المصرية ستكون على اتصال دائم من خلال البيانات المسجلة لتحقيق الاتصال.

وشدد الوزير على أن ملف مكاتب التمثيل العمالي في الدول العربية والأجنبية كان همه الأول عندما تولى مسؤولية وزارة القوى العاملة كأحد القضايا الشائكة التي كان لابد من العمل عليها وتعزيز نقاط ضعفها ، مشيرة إلى أن متابعة فورية لأوضاع المصريين بالخارج لحظة بلحظة بهدف حل مشاكلهم التي تواجههم في أماكن عملهم دون تأخير لافتًا إلى أنه يوجه دائمًا مكاتب التمثيل العمالي بالخارج للتنسيق مع أفراد الجاليات المصرية بالخارج. وتوطيد العلاقات معهم لرعاية حقوق العمال المصريين من خلال حل جميع مشاكلهم وشكاواهم.

وقال وزير القوى العاملة: “نقوم بصفة دورية من خلال المجلة العمالية التي تصدرها الوزارة بإعداد كتيبات بشروط وشروط العمل في الدول العربية ، ويتم توزيعها على مكاتب التمثيل العمالي بالخارج لإرشاد العمال المصريين الراغبين في العمل بالخارج أو. في دول العمل ، بهدف أن يكون العامل الذي يسافر للخارج على دراية بقانون العمل والتأمين في الدولة التي يسافر إليها ، وحقوقه والتزاماته ، حتى لا يرتكب خطأ قد يكلفه الترحيل من مكان عمله.

التعليقات

اترك رد